تحليل حساسية الجلوتين

تحليل حساسية الجلوتين

تحليل حساسية الجلوتين

حساسية القمح أو ما يطلق عليها بعض الأشخاص بإسم مرض سيلياك أو حساسية الجلوتين التي تصيب الأمعاء الدقيقة، هى حساسية الجلوتين التي تتواجد فى القمح و الشعير و الذى يسبب بعض الأضرار للزوائد المعوية للشخص المصاب بالحساسية عند تناوله بعض الاطعمة التى يوجد بها الجلوتين. وسنعرض لكم في هذا المقال معلومات حول تحليل حساسية الجلوتين وذلك من مدونة يوسبيتال .

ما هي أعراض الحساسية الشديدة للجلوتين؟

  • زيادة الانفعال.
  • الاصابة بانيميا “نقص الحديد”.
  • ضعف العظام و تعرضها للكسر.
  • الطفح الجلدى والتى يصاحبها حكة.
  • حكة في العين.
  • الشعور بالغضب و العصبية.
  • تأخر النمو عند الأطفال.
  • احتقان بالأنف.
  • الاسهال او الامساك فى بعض الحالات.
  • صعوبة فى البلع.
  • الشعور بالانتفاخ.
  • الشعور بالغازات فى البطن.
  • نشاط الكبد بصورة غير طبيعية.
  • قلة امتصاص الأمعاء لفيتامين ك.
  • نقص في الوزن.
  • تهيج الجلد.
  • ضيق التنفس في بعض الحالات.

ما هي أسباب حساسية الجلوتين؟

  • ضعف الجهاز المناعى لبعض الاشخاص عندما يأكلون أطعمة تحتوي على القمح يفسر الجسم البروتين الذي يوجد في القمح انه ضار.
  • الأمراض الوراثية إصابة أحد أفراد الأسرة بهذا المرض.
  • إذا كنت تقوم بعمل الأنشطة الرياضية بعد تناول وجبات تحتوي على القمح تبدا الاعراض بالظهور و يرجع ذلك الى ان ذلك النشاط الرياضى قامت بتنشيط الحساسية و زيادة أعراضها.

اقرأ أيضا تحليل جرثومة المعدة بالبراز

كيف يتم تحليل حساسية الجلوتين؟

  • يضع الطبيب قطرات من بروتين القمح على الجلد وبعد 15 دقيقة، اذا ظهرت اى علامات طفح جلدي أو الشعور بالحكة أو علامات الحساسية كالبثور فهذا يدل على حساسية القمح.
  • فى بعض الحالات قد يطلب الطبيب تحليل الدم لكى يكشف عن الأجسام المضادة التى تتسبب فى الحساسية مثل بروتينات القمح.
  • يقوم الطبيب بمنع بعض الأطعمة التى يمكن ان تكون سبب فى ظهور أعراض الحساسية و من ثم يطلب منه ان يقوم بإعادة تلك الأطعمة بالتدريج لكى يعرف السب لتلك الحساسية.
  • يأخذ الطبيب عينة من الأمعاء الدقيقة ثم يلاحظ من خلال المنظار وجود نقص فى انثناءات الأغشية المخاطية وكذلك ظهور النسيج الموزاييك للأغشية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *