تحليل هرمون الحليب بعد الدورة

تحليل هرمون الحليب بعد الدورة

تحليل هرمون الحليب بعد الدورة

هرمون البرولاكتين أو هرمون الحليب هو إحدى الهرمونات التي تقوم بفرزها الغدة النخامية في فصها الأمامي، وهذا الهرمون تقوم بإنتاجه غدد الثديين ولكن بنسب قليلة جداً، كما أن نسبته في جسم المرأة مختلفة، وسبب اختلاف هذه النسب يعود إلى طبيعة الظروف التي تمر بها المرأة، مثل التقدم في العمر أو الحمل، وسنعرض لكم في هذا المقال معلومات عن تحليل هرمون الحليب بعد الدورة، وذلك على مدونة يوسبيتال .

متى يتم إجراء تحليل هرمون الحليب

يعتبر الوقت المناسب الذي يتم فيه إجراء تحليل هرمون الحليب، هو اليوم الثاني أو اليوم الثالث من نزول الدورة الشهرية بشكل طبيعي وجيد، حيث أنه يتم من خلال سحب عينة من دم المريضة، وإخضاع هذه عينة إلى مجموعة من التحاليل مثل تحليل هرموني التستوستيرون، والهرمون TSH وهذا الهرمون المحفز للغدة الدرقية، وأيضاً تحليل FSH، ويجب على السيدة أن تلتزم بمجموعة من القواعد قبل الذهاب لإجراء تحليل هرمون الحليب.

اقرأ أيضا: تحليل الكومبو بعد 15 يوم

ماهي المستويات الطبيعية لهرمون الحليب وماهي وظيفته

  • تكون نسبة الهرمون عند النساء غير الحوامل أقل من عشرين نانو غرام.
  • تكون نسبته عند النساء الحوامل من عشرة إلى ثلاثمئة نانو غرام.
  • أما نسبة هذا الهرمون عند الرجال تكون أقل من خمس عشرة نانو جرام.
  • يقوم هرمون الحليب بتحفيز الغدد التي تكون مسؤولة عن إنتاج الحليب في الثديين على إنتاج الحليب في فترة الرضاعة الطبيعية، بالإضافة إلى أنه يسبب تضخم في غدد الثدي في فترة الحمل، وذلك للإستعداد لإنتاج الحليب.
  • وهذا يفسر إزدياد حجم الثديين في مرحلة الحمل، مع العلم أنه في فترة الحمل تقوم المشيمة بإفراز هرمون البروجسترون، وهو  المسؤول عن منع تكون الحليب في الثديين، وبعد مرحلة الولادة تتوقف المشيمة عن إفراز هذا الهرمون، ومن ثم يبدأ إفراز الحليب.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *