تحليل igm سلبي

تحليل igm سلبي

تحليل igm سلبي

تم تصميم اختبار الأجسام المضادة ضد داء المقوسات للتحقق من وجود الأجسام المضادة للطفيلي – Toxoplasma gondii في دم الشخص الذي تم اختباره ، مما يشير إلى وجود إصابة سابقة بهذا الطفيلي، يمكن أن تحدث الإصابة بداء المقوسات عن طريق تناول اللحوم النيئة المصابة أو ملامسة براز القطط المصابة ونقلها إلى الجهاز الهضمي، ولذلك سنعرض في هذا المقال معلومات حول تحليل igm سلبي وذلك من خلال موقع يوسبيتال.

متى يتم إجراء هذا الفحص؟

يتم إجراء هذا الفحص عند ظهور المؤشرات التالية:

المؤشر الأول

اختبار للعدوى السابقة في الحمل أو قبل الحمل ، والكشف عن العدوى الخلقية لمنع انتقال الطفيلي إلى الجنين.

المؤشر الثاني

مؤشر آخر على ضرورة إجراء اختبار الأجسام المضادة لداء المقوسات هو تشخيص المرض النشط ، وهو عدوى طفيلية تسببها الحمى عند الأطفال حديثي الولادة أو الأشخاص الذين لديهم علامات مشتبه بها سريريًا (خاصة أولئك الذين يتعاملون مع القطط) وأظهرت الفحوصات التصويرية تضخم العقد الليمفاوية و أعراض أو علامات عصبية.

اقرأ أيضا تحليل igg مرتفع

ما هي طريقة أجراء الفحص ؟

يمكن اختبار الأجسام المضادة داء المقوسات عن طريق جمع عينات الدم وضع الذراع قطريًا على سطح مستوٍ أو طاولة الاختبار يتم لف منفذ الاختبار حول شريط مطاطي لمنع تدفق الدم في الذراع ومنع الدم الزائد من الهروب من موقع الوخز ثم يُطلب من الشخص المصاب بقبضة يده ، مما يساعد المتقدم في العثور على وعاء دموي مناسب لجمع العينة ، وعادة ما يكون الوريد في الكوع أو الإصبع الأوسط، في بعض الأحيان يتم أخذ العينة من الجزء الخلفي من اليد بعد العثور على وريد مناسب في الحجم ، يتم تعقيم المنطقة بقطعة قماش مبللة بالكحول ، ويتم ثقب الوريد بإبرة رفيعة متصلة بأنبوب اختبار للمحقنة أو فراشة الاختبار.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

احجز تحليلك الآن

X